ألمانيا تتحرى واقعتي “اختفاء شابين” ألمانيين في مصر

ألمانيا تتحرى واقعتي "اختفاء شابين" ألمانيين في مصر

قالت السلطات الألمانية إنها تتحرى واقعتين منفصلتين، لشابين ألمانيين تم الإبلاغ عن اختفائهما، أثناء زيارتهما لمصر مؤخرا.

وبحسب ما نقلته وسائل إعلام ألمانية، فإن أحد الشابين، ويبلغ من العمر 18 عاما، اختفى عقب وصوله لمطار الأقصر، في 17 ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وكان من المقرر أن يستقل الشاب طائرة متجهة إلى القاهرة لزيارة جده.

أما الشاب الآخر، ويبلغ من العمر 23 عاما، فقد تم إيقافه في مطار القاهرة، في السابع والعشرين من الشهر نفسه، بصحبة أخيه.

وبحسب أسرته، فقد سمحت السلطات المصرية لأخيه فقط بالدخول، وانقطع الاتصال معه منذ ذلك الحين.

مواضيع متشابها
1 من 20

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية، لبي بي سي، إن سفارة بلاده في القاهرة على تواصل مع السلطات المصرية، للوقوف على حقيقة ما حدث للشابين، وإنها تتابع عن كثب تطورات الحادثتين.

لكنه رفض الإفصاح عن أي معلومات أخرى.

يذكر أن كلا من الشابين ينحدر من أب مصري وأم ألمانية، ويحملان جنسية مزدوجة.

ولم يصدر بعد تعليق رسمي، من السلطات المصرية، حول واقعتي “اختفاء” الشابين، اللذين تعتقد أسرتاهما أنهما قد يكونا قيد الاحتجاز في مصر

التعليقات مغلقة.