دراسة امريكية .. الشجار بين الأزواج “يطيل العمر”

مفاجأة.. الشجار بين الأزواج “يطيل العمر”

أزمة الشجار بين الأزواج، هي آفة انتشرت مؤخرًا وتأثيرًا النفسي سلبي على الطرفين، وتكراره يعد أمرًا مملا ومرهقًا، وهي الظاهرة التي يعتبرها البعض مؤثرة على الصحة نتيجة الشجار المتكرر.

ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري عبر برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم”، اليوم الأربعاء، فإن دراسة جديدة أجريت في جامعة “أريزونا” الأمريكية كشفت عن فائدة مهمة للشجار بين الزوجين، على عكس ما يعتقده البعض أنه مدمر للصحة.

وأشارت الدراسة إلى أن احتمالات المرض والوفاة المبكرة تكون أقل بين المتزوجين الذين يخوضون مشاجرات كلامية مع بعضهم البعض.

مواضيع متشابها
1 من 23

وأكدت أن الهروب من أحد الأمراض، ينطبق على الأزواج الذي يتساوون في التعبير عن غضبهم، حيث إنه أذا كبح أحد الشريكين مشاعره، فيما عبّر الآخر عن غضبه بشكل كامل فقد يضاعف هذا خطر الوفاة المبكرة لأحد الطرفين.

وحللت الدراسة، 192 شخصًا من الأزواج على مدار 32 عامًا، لمعرفة ما إذا كانت الطريقة التي يعتمدونها في الجدال لها تأثير على أعمارهم أم لا، حيث توصلوا بأن الأزواج الذين يكبح كل منهم غضبه، كان خطر الوفاة المبكرة لديهم بنسبة 35% للرجال و18% للنساء.

وكشف عالم النفس كايل بوراسا، من جامعة أريزونا، عن تفاصيل أكثر من الدراسة، قائلا: “كلما زاد عدم التوافق بين أسلوب استجابة الغضب لدى الأزواج زاد خطر الموت المبكر”.

التعليقات مغلقة.